راية التوحيد
هام وعاجل بدأ نزح اهالي دمشق والمناطق المنكوبة الى محافظة السويداء يتم استقبال النازحين حاليا في المقامات و في معسكر الطلائع في رساس ومناطق مختلفة ويشرف على متابعة اححوالهم الهلال الاحمر السوري فرع السويداء وتشكلت مجموعات من الشباب لتأمين التبرعات و المواد الغذائية والاحتياجات لضيوف السويداءوالوقوف مع اهلنا في مصابهم
نرجوا من كل ابناء جبل العرب المغتربين والمقيمين التعاون معنا لنمسح دمعة عن خد طفل وام تشردوا
للتواصل والاستفسار عن التبرعات والمساعدة ضمن المجموعات الشبابية
يمكنكم الاتصال بي على الرقم التالي
0994016845
من خارج سورية
00963994016845
وشكرا لكم

راية التوحيد

 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
صبرا دمشق على البلوى فكم صهرت سبائك الذهب الغالي فما احترقا ...
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ديوان "دندنة النجوى" نبيل نصرالدين
الإثنين أغسطس 01, 2016 5:38 am من طرف نبيل نصرالدين

» هواجس بلا وسَن ..الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين تموز 2016
الأحد يوليو 31, 2016 3:26 pm من طرف نبيل نصرالدين

» ومضات من هواجس بلا وسن .. الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين
الجمعة مايو 06, 2016 3:51 am من طرف نبيل نصرالدين

» المبعود الذي هز مجد الشمس
الخميس فبراير 18, 2016 3:40 am من طرف موحده من بني معروف

» اهمية النظر وتاثيرها على النفس منقول
الأحد ديسمبر 27, 2015 1:26 am من طرف بهاء شمس

» قصيدة : تروّى ياسامع وعارف معنى العبارة
الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 8:34 am من طرف عمر نصر

» هَواجِس بِلا وَسَن..الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين اب 2015
الثلاثاء أغسطس 25, 2015 9:42 am من طرف نبيل نصرالدين

»  نسائم الروح -الكاتب الشاعر تبيل نصرالدين تموز 2015
الثلاثاء يوليو 14, 2015 12:56 pm من طرف نبيل نصرالدين

» السويداء في القلب\ الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين 2015
الثلاثاء يوليو 14, 2015 12:46 pm من طرف نبيل نصرالدين

» هواجس بلا وسن 11.7.2015 -الشاعر نبيل نصرالدين
السبت يوليو 11, 2015 3:37 am من طرف نبيل نصرالدين

» بالصور- دبابات ومضادات للطائرات مخبأة في منزل ألماني
الجمعة يوليو 03, 2015 11:40 am من طرف عمر نصر

» وادي العجم
الجمعة يونيو 26, 2015 3:07 pm من طرف فايز عزام

» البنتاغون يطور دراجات نارية "طائرة"
الجمعة يونيو 26, 2015 3:27 am من طرف عمر نصر

» أسباب مهمة تجعلك تثابر على تناول الرمان يوميا
الجمعة يونيو 26, 2015 3:23 am من طرف عمر نصر

» احذر .. هذا الريجيم قد يسبب الوفاة !
الجمعة يونيو 26, 2015 3:18 am من طرف عمر نصر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
amal
 
نور بني معروف
 
يمامه
 
نور
 
كنار
 
فجر
 
ابو فهـــد
 
القيصر
 
موحد للموت
 
المراقب
 
تابعنا على الفيس بوك
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الفاضل الشيخ الله مقام الست سلمان الموحدون محمد الدين ابراهيم معروف كتاب الدروز الخضر جوفيات النفس جواد الحكيم النبي سيدنا الفارسي حمدان دعاء سبلان شعيب الامير

شاطر | 
 

 وحكي عن زيد ابن عبد الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بهاء شمس
موحد ذهبي
موحد ذهبي


ذكر عدد الرسائل : 792
العمر : 30
الموقع : في هذا الجسد
العمل/الترفيه : الذنوب
المزاج : مقصر كثير
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : موحد
عارظة الطاقة :
38 / 10038 / 100

السٌّمعَة : 3
نقاط : 147329
تاريخ التسجيل : 26/11/2008

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: وحكي عن زيد ابن عبد الله   الخميس أبريل 23, 2009 2:28 am

بسم الله الرحمن الرحيم

وحكي عن زيد ابن عبد الله انه قال اشتريت غلاما للخدمة فلما كان الليل طلبته فلم اجده ورايت الابواب مغلقة على حالها فلما اصبحت اذ به قد اعطاني درهما مكتوب عليه سورة الاخلاص بقلم القدرة الربانية فقلت يا غلام من اين لك هذا فقال يا سيدي لك عندي في كل يوم مثل هذا بشرط انك لا تطلبني في الليل فقلت له نعم فكان يغيب كل ليلة وياتي بعد صلاة الصبح بذلك الدرهم المكتوب قال فمكث على ذلك مدة من الزمان فبينما انا جالس في بيتي اذ جاءني بعض اصحابي وقال يا ابن عبد الله نخبرك بان غلامك ينبش القبور وياخذ اكفان الموتى قال فغمني ما سمعته منهم وقلت لهم امسكوه فاني احفظه في هذه الليلة فلما صلينا العشا قام ليخرج والابواب مغلقة فاشار بيده فانفتح له كل باب اشار اليه وانا انظر اليه فتبعته ومضيت خلفه حتى بلغ ارض فلا ثم نزع ثيابه ولبس مسحا وصلى الى الفجر فلما فرغ من صلاته رفع راسه نحو السماء وقال يا سيدي الكبير هات اجرة سيدي الصغير فوقع عليه من السماء درهم فاخذه فتحيرت من امره ودهشت من حاله واستغفرت الله تعالى مما كان مني ونويت عتقه فلذت عنه خوفا ان يراني ثم طلبته فلم اجده فانصرفت حزينا متحيرا واذا بفارس قد اقبل على جواد اشهب فقال يا زيد ما سبب جلوسك ههنا فاخبرته بقصتي فقال اتدري كم بينك وبين بلدك فقلت الله اعلم فقال مسيرة سنتين للفارس المجد المسرع فدهشت من ذلك فقال لي لا تبرح من هذا المكان حتى ياتيك غلامك قال زيد فمكثت يومي الى ان جن الليل فما افقت الا وقد اقبل علي ومعه سفرة عليها طعاما فقال يا سيدي كل ولا تعد لمثلها فاكلنا فلما فرغنا قال يا سيدي الكبير هات اجرة سيدي الصغير واذا بدرهمين سقطا في حجره فاعطاني هما ثم قام يصلي الى الفجر ثم اخذ بيدي وخطا بي خطوات يسيرة فاذا بي على باب داري فقال يا سيدي انت نويت عتقي فقلت نعم انت حر لوجه الله تعالى قال وكان خلف باب الدار حجر كبير كنا نغلق به الباب فقال يا سيدي خذ هذا ثمني وانت ماجور ان شاء الله تعالى واذا بالحجر قد صار ذهبا فدهشت من ذلك فاسرعت نحو اصحابي لاقص عليهم ما رايت منه وقلت لهم هذا نباش النور لا نباش القبور فحضروا صحبتي حتى يغفر لهم بما اتهموه به فما وجدناه رضي الله تعالى عنه ونفعنا ببركاته امين




وحكي عن سري السقطي رضي الله تعالى عنه

انه قال مررت بسكران وهو ملقى على الارض والخمر يطفح من فيه وهو يقول الله الله قال فتعجبت من ذلك ورفعت بصري الى السماء وقلت الهي لسانا يذكرك لا يكون هكذا ثم احضرت ماء فغسلت فمه وانصرفت فلما افاق اخبروه جماعة من الناس ان السري السقطي فعل معك كذا وكذا فخجل الرجل واستحا ولام نفسه ووبخها وقال ويحك يا نفسي اذا لم تستحي من الله ومن اوليائه فممن تستحين ثم ندم وتاب مما كان فيه واقسم على نفسه انه لا يعود الى المعاصي قال السري فبت تلك الليلة مفتكرا في امر ذلك الرجل فرايت رب العزة في المنام وهو يقول يا سري انت طهرت فمه من اجلنا ونحن طهرنا قلبه من اجلك قال السري فلما اصبحت فرحت بذلك فرحا شديدا ثم سالت عن ذلك الرجل فوجدته في بعض المساجد وهو قائم يصلي فلما فرغ من صلاته سلم علي وقال جزاك الله عني خيرا قال السري فقلت له كيف حالك اخبرني فقال يا سيدي وكيف تسال عن حالي وقد اخبرك بي المولى الكريم حين قال لك وقد طهرنا قلبه من اجلك قال السري فتعجبت من ذلك وقلت من اخبرك بذلك فقال الذي طهر قلبي من سواه وجاد علي بعفوه ورضاه





وحكي عن الجنيد رضي الله تعالى عنه

انه قال عزمت في عام من الاعوام الحج لبيت الله الحرام فركبت ناقتي ووجهتها نحو الكعبة فلوت عنقها وردت نحو القسطنطينية فرددتها مرارا وهي تعود فقلت في نفسي لله في ذلك سر خفي فاطلقتها على مرادها وقلت الهي وسيدي ومولاي ليس لي حيلة ان كنت اريد زيارة بيتك وتردني عنه فالامر اليك قال فجعلت الناقة تسير سيرا جيدا حتى دخلت القسطنطينية فلما دخلت البلد رايت الناس في هرج كثير فسالت عن الخبر فقال بعض الناس ان ابنة الملك قد ذهب عقلها وهو يتلمسون لها طبيبا يداويها فقلت في نفسي وعزة ربي لهذا اصرفني عن بيته في هذا العام قال الجنيد قلت لهم قد حضر الطبيب فقالوا انت تداويها قلت لهم نعم ان شاء الله تعالى فاخذوني الى عند الملك واخبروه بما قلت فاشرط علي شروطا فامتثلتها واستعنت بالله ثم دخلت مخدعا فسمعت خشخشة الحديد وقائلا يقول يا جنيد تجذبك الناقة الينا وانت تجذبها نحو الكعبة قال الجنيد فطاش عقلي من ذلك الكلام ثم دخلت فرايت جارية مقيدة بالحديد والسلاسل فقالت اهلا وسهلا بك يا ابا القاسم يا جنيد صف لي دواء انجو به قال الجنيد قلت لها قولي لا اله الا الله فرفعت صوتها بقول لا اله الا الله فتساقطت الاغلال والسلاسل عنها فلما راى ابوها ذلك قال ما احسنك من طبيب اسالك بالله ان تداويني بما داويت به ابنتي فقال له الجنيد اترك دين الاصنام واتبع دين الرحمن تنجو غدا من عذاب النيران قا فامن الملك بالله ورسوله قال الجنيد فعزمت على التوجه الى البلاد فقالت الجارية لا تعجل يا سيدي بالخروج فاني اسالك الله ان يتوفاني وانت حاضر حتى تقف على دفني وتصلي علي قال فرفعت راسها الى السماء وقالت عجل بما اوعدتني يا من تقول للشيء كن فيكون وخرت مغشية عليها فحركوها خدمها فاذا هي ميته رحمة الله تعالى عليها





قال عبد الرحمن ابن ابي سنان رحمه الله تعالى
مررت يوما في ازفة البصرة فودت صبيا يبكي وينتحب فقلت له يا ولدي ما الذي ابكاك فقال يا عم خوفا من النار فقلت له يا ولدي انت صغير السن وتخاف من النار فقال يا عم انظر الى امي وهي تقد النار فرايتها تقدم الصغار قبل الكبار فقلت لها يا والدتي لم تقدمي الصغار قبل الكبار فقالت يا بني لم تشعل الكبار الا بالصغار وهذا الذي ابكاني وهيج اشجاني فقلت له هل لك في المرافقة تستفيد ما ينفعك قال على شرط قلت ما هو الشرط قال ان جعت تطعمني وان عطشت تسقيني وان زللت تغفرلي زلتي وان مت تحييني فقلت له لا اقدر على ذلك فقال انا بين يدي من يقدر على هذا كله فتركه وانصرف




وحكي انه كان في قديم الزمان رجلان
احداهما عابد والاخر عاصي وكانا اخوين شقيقين فكان العابد يتمنى انه يرى ابليس لعنه الله لينظر كيف يطغي العباد فتمثل له في محرابه يوما وقال له يا فلان اسفا عليك ضيعت عمرك في اتعاب نفسك وهو اربعون سنة وقد بقي من عمرك اربعون سنة فانطلق الى شهوات نفسك ولذات الدنيا عشرين سنة وعد الى العبادة وتب الى الله العشرين الباقيين من عمرك فان الله تعالى غفور رحيم فاستحسن العابد هذه النصيحة وقال لانزل الى عند اخي واوافقه على ما هو به من الشهوات واللذات والمعاصي عشرين سنة وارجع بعد ذلك اتوب واعبد الله تعالى العشرين الاخر ولم يعرف ان ذلك مكيدة من اللعين ابليس قال وكان اخوه المسرف هدس في فكرة ووبخ نفسه وقال لها يا نفسي قد افنيت عمري في المعاصي واللهو واللعب وكل هذا لا ينفعك شيئا وغدا يوم القيامة فاخي يدخل الجنة وانا ادخل النار والله لاترك ما انا فيه واصعد الى عند اخي واوافقه على الطاعة والعبادة باقي عمري لعل الله تعالى يغفرلي فطلع العاصي على نية التوبة ونزل العابد على نية المعصية فزلقت رجل العابد فوقع على اخيه فماتا الاثنين فحشر العابد على نية المعصية وحشر العاصي على نية التوبة فانظر كيف ختم للطائع وكيف ختم للعاصي كما قيل الاعمال بخواتمها وقال انما الاعمال بالنيات وانما لكل امرء ما نوى فنسال الله سبحانه وتعالى حسن الخاتمة على الايمان امين




قال الجنيد رحمه الله تعالى
سافرت في ساحل البحر بالبصرة فرايت عششرة انفار قد قعدو على السجاد ولم ارى معهم ركوة ولا الة تشابه الات الصوفية فقامو جميعا واستقبلوني واعتنقوني ثم جلسو كلهم مطرقين الى الارض لم ينظر بعضهم الى بعض الى وقت غروب الشمس فقامو الى الصلاة فلما قضوا وردهم نهض واحد منهم ودخل البحر ولم ادري كيف صنع الا انه اتى باحدى عشر سمكة مشويات ولم ارى نارا ولا حطبا وطرح قدام كل واحد منهم سمكة ولم يشتغل احدا منهم باحد فلما قرب الصبح واذن المؤذنون صلو جميعا وقامو واخذو سجادتهم ودخلو البحر ومشو على الماء فاراد خلا منهم الذي جاب السمك ان يسير معهم ويمشي على الماء فلم يقدر وغاصوا في البحر فالتفتو اليه وقالوا له يا فلان من خاننا ليس هو منا فسالته عن ذنبه فقال خصصت نفسي بالكبيرة فبقيت انظر اليهم من بعيد واتحسر على فراقهم فمضيت والخادم موضعه يبكي ويتحسر

منقول من كتاب الوعظ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amal
موحد اصيل


انثى عدد الرسائل : 10170
العمر : 32
الموقع : الوحده
المزاج : حزينه
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه
عارظة الطاقة :
89 / 10089 / 100

السٌّمعَة : 134
نقاط : 163578
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: وحكي عن زيد ابن عبد الله   الخميس أبريل 23, 2009 9:26 am

عمر رضي الله عنه : (( لو نادى منادٍ من السماء : أيها الناس ، إنكم داخلون الجنة كلكم إلا رجلاً واحداً لخفت أن أكون أنا هو )) .
لقد علم السلف ـ رحمهم الله ـ أن الله سبحانه يخوَّف بالنار عباده ، ويحب منهم أن يخافوه بخوفها ، وأن يخشوه بخشية الوقوع فيها ، وأن يحذروه بالحذر منها . فالخوف من النار في الحقيقة خوف من الله ، والخائف منها خائف من الله ، متبع لما فيه محبته ورضاه.

تقبل مروري اخي بهاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tayhid.ba7r.org/
بهاء شمس
موحد ذهبي
موحد ذهبي


ذكر عدد الرسائل : 792
العمر : 30
الموقع : في هذا الجسد
العمل/الترفيه : الذنوب
المزاج : مقصر كثير
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : موحد
عارظة الطاقة :
38 / 10038 / 100

السٌّمعَة : 3
نقاط : 147329
تاريخ التسجيل : 26/11/2008

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: وحكي عن زيد ابن عبد الله   الخميس أبريل 23, 2009 12:06 pm

الله يجزيكي الف خير اختي امال في ردك الرائع والمميز الله يقدرنا على اننا نخاف لان من خدرنا

مش عبنخاف لان خدرة نفوسنا وارواحنا بالدنيا الله يسترنا ويحمينا من نفوسنا قبل اي شي

الله يرضى عليكي اختي امال يعطيكي الف عافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
raia
مــديرة الـــموقــع
مــديرة الـــموقــع


انثى عدد الرسائل : 922
العمر : 31
المزاج : رايقه كتير اليوم
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : موحده
عارظة الطاقة :
100 / 100100 / 100

السٌّمعَة : 9
نقاط : 154365
تاريخ التسجيل : 05/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: وحكي عن زيد ابن عبد الله   الجمعة أبريل 24, 2009 9:25 am

بسم الله الحمن الحيم
جزاك الله خيرا يا بهاء
واضح من كتاباتك عن الثقافه الغنيه التي تتمتع بها
والقراءه والبحث المستمر عن العلم الروحاني
الذي هو خير العلوم وارقاها
تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amal
موحد اصيل


انثى عدد الرسائل : 10170
العمر : 32
الموقع : الوحده
المزاج : حزينه
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه
عارظة الطاقة :
89 / 10089 / 100

السٌّمعَة : 134
نقاط : 163578
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: وحكي عن زيد ابن عبد الله   السبت نوفمبر 05, 2011 6:46 pm

study
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tayhid.ba7r.org/
 
وحكي عن زيد ابن عبد الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
راية التوحيد :: الـــــمــــوحـــــدون :: قصص الموحدين عبر الزمان-
انتقل الى: