راية التوحيد
هام وعاجل بدأ نزح اهالي دمشق والمناطق المنكوبة الى محافظة السويداء يتم استقبال النازحين حاليا في المقامات و في معسكر الطلائع في رساس ومناطق مختلفة ويشرف على متابعة اححوالهم الهلال الاحمر السوري فرع السويداء وتشكلت مجموعات من الشباب لتأمين التبرعات و المواد الغذائية والاحتياجات لضيوف السويداءوالوقوف مع اهلنا في مصابهم
نرجوا من كل ابناء جبل العرب المغتربين والمقيمين التعاون معنا لنمسح دمعة عن خد طفل وام تشردوا
للتواصل والاستفسار عن التبرعات والمساعدة ضمن المجموعات الشبابية
يمكنكم الاتصال بي على الرقم التالي
0994016845
من خارج سورية
00963994016845
وشكرا لكم

راية التوحيد

 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
صبرا دمشق على البلوى فكم صهرت سبائك الذهب الغالي فما احترقا ...
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ديوان "دندنة النجوى" نبيل نصرالدين
الإثنين أغسطس 01, 2016 5:38 am من طرف نبيل نصرالدين

» هواجس بلا وسَن ..الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين تموز 2016
الأحد يوليو 31, 2016 3:26 pm من طرف نبيل نصرالدين

» ومضات من هواجس بلا وسن .. الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين
الجمعة مايو 06, 2016 3:51 am من طرف نبيل نصرالدين

» المبعود الذي هز مجد الشمس
الخميس فبراير 18, 2016 3:40 am من طرف موحده من بني معروف

» اهمية النظر وتاثيرها على النفس منقول
الأحد ديسمبر 27, 2015 1:26 am من طرف بهاء شمس

» قصيدة : تروّى ياسامع وعارف معنى العبارة
الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 8:34 am من طرف عمر نصر

» هَواجِس بِلا وَسَن..الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين اب 2015
الثلاثاء أغسطس 25, 2015 9:42 am من طرف نبيل نصرالدين

»  نسائم الروح -الكاتب الشاعر تبيل نصرالدين تموز 2015
الثلاثاء يوليو 14, 2015 12:56 pm من طرف نبيل نصرالدين

» السويداء في القلب\ الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين 2015
الثلاثاء يوليو 14, 2015 12:46 pm من طرف نبيل نصرالدين

» هواجس بلا وسن 11.7.2015 -الشاعر نبيل نصرالدين
السبت يوليو 11, 2015 3:37 am من طرف نبيل نصرالدين

» بالصور- دبابات ومضادات للطائرات مخبأة في منزل ألماني
الجمعة يوليو 03, 2015 11:40 am من طرف عمر نصر

» وادي العجم
الجمعة يونيو 26, 2015 3:07 pm من طرف فايز عزام

» البنتاغون يطور دراجات نارية "طائرة"
الجمعة يونيو 26, 2015 3:27 am من طرف عمر نصر

» أسباب مهمة تجعلك تثابر على تناول الرمان يوميا
الجمعة يونيو 26, 2015 3:23 am من طرف عمر نصر

» احذر .. هذا الريجيم قد يسبب الوفاة !
الجمعة يونيو 26, 2015 3:18 am من طرف عمر نصر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
amal
 
نور بني معروف
 
يمامه
 
نور
 
كنار
 
فجر
 
ابو فهـــد
 
القيصر
 
موحد للموت
 
المراقب
 
تابعنا على الفيس بوك
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
النبي مقام الحكيم ابراهيم الامير الفاضل كتاب سيدنا معروف الدروز جوفيات دعاء محمد الدين الله جواد الشيخ شعيب سبلان الست الفارسي النفس الموحدون حمدان سلمان الخضر

شاطر | 
 

 اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمير بو فخر الدين
مـــوحــد/ة
مـــوحــد/ة


ذكر عدد الرسائل : 94
العمر : 43
الموقع : في بلاد الله
العمل/الترفيه : الساعي لمعرفة الحقيقة
المزاج : احاول ان اكون سعيدا
الدين أو المذهب : ما هو دينك أو مذهبك موحد
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 10
نقاط : 116895
تاريخ التسجيل : 18/07/2010

مُساهمةموضوع: اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب   الأربعاء يوليو 28, 2010 1:45 am

كان شيء من خوف ممتزج بوجوم يكسو وجه زوجتي عندما فتحت لي الباب ظهر اليوم.



سألتها:ماذا هناك



قالت بصوت مضطرب : الولد



أسرعت إلى غرفة أطفالي الثلاثة منزعجاً فوجدته فوق السرير منزوياً في انكسار وفي عينيه بقايا دموع.



احتضنته وكررت سؤالي.



ماذا حدث؟

لم تجبني .. وضعتُ يدي على جبهته .. لم يك هناك ما يوحي بأنه مريض .





سألتها ثانية:

ماذا حدث؟!



أصرت على الصمت.. فأدركت أنها لا تريد أن تتحدث أمام الطفل الصغير.. فأومأت إليها أن تذهب لغرفتنا وتبعتها إلى هناك بعد أن ربت فوق ظهر صغيري .



عندما بدأت تروي لي ما حدث منه وما حدث له أيضاً هذا الصباح بدأت أدرك .



فالقصة لها بداية لا تعرفها زوجتي.. هي شاهدت فقط نصفها الثاني.. رحت أروي لها شطر القصة الأول كي تفهم ما حدث ويحدث.



القصة باختصار أني أعشق النوم بين أطفالي الثلاثة أسماء وعائشة وهذا الصبي الصغير .



وكثيراً ما كنت أهرب من غرفة نومي لأحشر نفسي بقامتي الطويلة في سريرهم الصغير.. كانوا يسعدون بذلك وكنت في الحقيقة أكثر سعادة منهم بذاك .



بالطبع كان لابد من حكايات أسلي بها صغاري .. كانت أسماء بنت الثمانية أعوام تطالبني دائماً بأن أحكي لها قصة سيدنا يوسف .



وأما فاطمة فكانت تحب سماع قصة موسي وفرعون أو الرجل الطيب والرجل الشرير كما كانت تسميهما هي.



وأما صغيري فكان يستمع دون اعتراض لأي حكاية أحكيها سواء عن سيدنا يوسف أو عن سيدنا موسي .



ذات ليلة سألت سؤالي المعتاد سيدنا يوسف أم سيدنا موسي.. صاحت كل واحدة منها تطالب بالحكاية التي تحبها .. فوجئت به هو يصيح مقاطعاً الجميع:

عمر بن الخطاب





تعجبت من هذا الطلب الغريب.. فأنا لم أقص عليه من قبل أي قصة لسيدنا عمر.. بل ربما لم أذكر أمامه قط اسم عمر بن الخطاب.. فكيف عرف به.. وكيف يطالب بقصته .





لم أشأ أن أغضبه فحكيت له حكاية عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه.. ارتجلت له هذه الحكاية بسرعة.





حدثته عن خروجه بالليل يتحسس أحوال رعيته وسماعه بكاء الصِبية الذين كانت أمهم تضع على النار قدراً به ماء وحصى وتوهمهم أن به طعاماً سينضج بعد قليل ليسدوا به جوعهم.





حدثته كيف بكي عمر وخرج مسرعاً.. ثم عاد وقد حمل جوال دقيق على ظهره وصنع بنفسه طعاماً للصبية .. فما تركهم حتى شبعوا وناموا .





نام صغيري ليلتها سعيداً بهذه الحكاية.. في الليلة التالية فوجئت بصغيري يعلن أنه سيحكي لنا قصة عمر بن الخطاب





قلت له مستهزئاً: أتعرف





أجاب في تحد : نعم







لا أستطيع أن أصف دهشتي وأنا أسمعه يحكيها كما لو كان جهاز تسجيل يعيد ما قلته.





في ليلة أخرى أحب أن يسمع حكايات ثانية لعمر بن الخطاب..





حكيت له حكاية ابن القبطي الذي ضربه ابن عمرو بن العاص.. وكيف أن عمر بن الخطاب وضع السوط في يد ابن القبطي وجعله يضرب ابن العاص .





في الليلة التالية أعاد على مسامعي حكايتي .. كان قد حفظها هي الأخرى.





وهكذا أمضينا قرابة شهر.. في ليلة أحكي له قصة عن عدل عمر.. أو عن تقواه.. أو عن قوته في الحق.. فيعيدها على مسامعي في الليلة التالية..





في إحدى الليالي فاجأني بسؤال غريب





هل مات عمر بن الخطاب؟





كدت أن أقول له – نعم مات !! ..





لكني صمت في اللحظة الأخيرة فقد أدركت أنه صار متعلقاً بشخص عمر بن الخطاب..





وأنه ربما يصدم صدمة شديدة لو علم أنه قد مات.. تهربت من الإجابة.





في الليلة التالية سألني ذات السؤال تهربت أيضاً من الإجابة.





بعدها بدأت أتهرب من النوم مع أطفالي كي لا يحاصرني صغيري بهذا السؤال..









صباح اليوم خرج مع والدته..





في الطريق لقي امرأة وعلى كتفها صبي يبكي كانت تسأل الناس شيئاً تطعم به صغيرها، فوجئ الجميع بصغيري يصيح بها





لا تحزني سيأتي عمر بن الخطاب بطعام لك ولصغيرك





جذبته أمه بعد أن دست في يد المرأة بعض النقود.





بعد خطوات قليلة وجد شاباً مفتول العضلات يعتدي على رجل ضعيف بالضرب بطريقة وحشيه ..





صاح صغيري في الناس كي يحضروا عمر بن الخطاب ليمنع هذا الظلم.





فوجئت أمه بكل من في الطريق يلتفت نحوها ونحو صغيري ..





قررت أن تعود إلى المنزل بسرعة..





لكن قبل أن تصل إلى المنزل اعترض طريقها شحاذ رث الهيئة وطلب منها مساعدة .





دست في يده هو الآخر بعض النقود وأسرعت نحو باب المنزل لكنها لم تكد تصعد درجتين من السلم





حتى استوقفها زوجة البواب لتخبرها أن زوجها مريض في المستشفي وأنها تريد مساعدة.





هنا صاح صغيري بها







هل مات عمر بن الخطاب؟!







عندما دخلت الشقة كان صوت التلفاز عالياً كان مذيع النشرة يحكي ما فعله اليهود بالقدس ومحاصرتهم للمسجد الأقصى.





أسرع صغيري نحو التلفاز وراح يحملق في صورة الجنود المدججين بالسلاح





وهم يضربون المصلين بقسوة بالهراوات والرصاص المطاطي التفت نحو أمه وهو يقول:





مات إذن عمر بن الخطاب !!





راح يبكي ويكرر





مات عمر بن الخطاب





دفع صغيري باب الغرفة صمتت أمه ولم تكمل الحكاية.. لم أك محتاجاً لأن تكملها فقد انتهت.





توجه صغيري نحوي بخطوات بطيئة وفي عينية نظرة عتاب





مات عمر بن الخطاب؟





رفعته بيدي حتى إذا صار وجهه قبالة وجهي رسمت على شفتي ابتسامه وقلت له





أمك حامل .. ستلد بعد شهرين .. ستلد عمر ..





صاح في فرح : عمر بن الخطاب





قلت له: نعم.. نعم ستلد عمر





ضحك بصوت عالٍ وألقي نفسه في حضني وهو يكرر





عمر بن الخطاب .. عمر بن الخطاب





حبست دموعي وأنا أترحم على عمر بن الخطاب
منقول------------ ارجو المساعدة ما استوحيتم من هذه القصة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فجر
مشرف
مشرف


ذكر عدد الرسائل : 1950
الموقع : قمم الريان
العمل/الترفيه : مجال المطاعم
المزاج : مرووووووق
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزي للعظم
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 25
نقاط : 120298
تاريخ التسجيل : 22/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب   الأربعاء يوليو 28, 2010 3:28 am

لن يتكرر عمر
عمر مات
و الأمة التي أنجبت عمر مازالت تتخبط في شبكة العنكبوت
عمر مات
و الأمة التي أنجبت عمر مزقتها العراعات اللأخوية
و قتلتها الفتن الطائفية
الأمة مازالت تحاول أن تبني على أمجاد الماضي الغابر
هل يأتي عمر ...؟
طالما هناك براءة في عيني هذا الطفل
طالما أن الذكاء فطرة عند هذا الطفل
سيأتي عمر ...!!
شكرا"
تقبل مروري
ننتظر المزيد
كلنا خطأ و الاصلاح طويل
دمشق 28 - 7 - 2010 م
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amal
موحد اصيل


انثى عدد الرسائل : 10170
العمر : 32
الموقع : الوحده
المزاج : حزينه
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه
عارظة الطاقة :
89 / 10089 / 100

السٌّمعَة : 134
نقاط : 163678
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب   الأربعاء يوليو 28, 2010 4:10 am

خلق الله جميع الناس بمنازلهم ودرجاتهم وافعالهم لنتعلم منهم
وعمر ابن الخطاب هو احدى الشخصيات التي نتعلم من افعالها
لم اتفاجئ من حزن الطفل لموت الشخصيه الكريمه المعطائه المنقذه القويه
التي بنيت بافكاره وبنفسه خاصه في زمن الفقر والحرب والاستبداد الذي نراه اليوم
ولكن على الاب ان يفهم ابنه ان موت عمر بن الخطاب لا يعني موت الحق
فالله سبحانه وتعالى موجود وهو اكبر الرحومين واكثرهم عطاء وشفقه على الناس
لنفهمه انه هناك رب رحيم علينا شفوق لارواحنا عادل لا يظلم يعطي كل شخص ما يستحق
ويساعد كل محتاج بوقت حاجته
فالايمان ينمو بالواحد الاحد الذي لا يموت وعدله لا يتوقف فهو من خلق الجميع وبعث الحكمه
من تصرفاتهم ومواقفهم
........
شكرا اخي لعبره ما قدمت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tayhid.ba7r.org/
نور بني معروف
مشرفة
مشرفة


انثى عدد الرسائل : 8935
المزاج : الاتكال عالله
الدين أو المذهب : ما هو دينك أو مذهبك
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 39
نقاط : 159752
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب   الأربعاء يوليو 28, 2010 9:39 am

عمر ابن الخطاب لم يمت انه يعيش بالتاريخ
تاريخ عريق للعرب ..ودور كبير لعبه
قصه رائعه تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يمامه
موحد ذهبي
موحد ذهبي


انثى عدد الرسائل : 4216
العمر : 35
المزاج : مطنشه
الدين أو المذهب : ما هو دينك أو مذهبك
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 10
نقاط : 155866
تاريخ التسجيل : 06/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب   الأحد أغسطس 08, 2010 2:11 am

يعطيك الف عافيه مشكور اخي
قصه قيمه وعمر بن الخطاب
شخصيه لها مكانتها وتستحق الذكر
جزاك الله خير...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اصرار صغير على سماع قصة عمر بن الخطاب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
راية التوحيد :: الـــــمــــوحـــــدون :: الــقـســـم الـــعـــام-
انتقل الى: