راية التوحيد
هام وعاجل بدأ نزح اهالي دمشق والمناطق المنكوبة الى محافظة السويداء يتم استقبال النازحين حاليا في المقامات و في معسكر الطلائع في رساس ومناطق مختلفة ويشرف على متابعة اححوالهم الهلال الاحمر السوري فرع السويداء وتشكلت مجموعات من الشباب لتأمين التبرعات و المواد الغذائية والاحتياجات لضيوف السويداءوالوقوف مع اهلنا في مصابهم
نرجوا من كل ابناء جبل العرب المغتربين والمقيمين التعاون معنا لنمسح دمعة عن خد طفل وام تشردوا
للتواصل والاستفسار عن التبرعات والمساعدة ضمن المجموعات الشبابية
يمكنكم الاتصال بي على الرقم التالي
0994016845
من خارج سورية
00963994016845
وشكرا لكم

راية التوحيد

 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
صبرا دمشق على البلوى فكم صهرت سبائك الذهب الغالي فما احترقا ...
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» قم وأسرج خيول الشعر
السبت يناير 07, 2017 4:23 pm من طرف عمر نصر

» ديوان "دندنة النجوى" نبيل نصرالدين
الإثنين أغسطس 01, 2016 5:38 am من طرف نبيل نصرالدين

» هواجس بلا وسَن ..الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين تموز 2016
الأحد يوليو 31, 2016 3:26 pm من طرف نبيل نصرالدين

» ومضات من هواجس بلا وسن .. الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين
الجمعة مايو 06, 2016 3:51 am من طرف نبيل نصرالدين

» المبعود الذي هز مجد الشمس
الخميس فبراير 18, 2016 3:40 am من طرف موحده من بني معروف

» اهمية النظر وتاثيرها على النفس منقول
الأحد ديسمبر 27, 2015 1:26 am من طرف بهاء شمس

» قصيدة : تروّى ياسامع وعارف معنى العبارة
الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 8:34 am من طرف عمر نصر

» هَواجِس بِلا وَسَن..الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين اب 2015
الثلاثاء أغسطس 25, 2015 9:42 am من طرف نبيل نصرالدين

»  نسائم الروح -الكاتب الشاعر تبيل نصرالدين تموز 2015
الثلاثاء يوليو 14, 2015 12:56 pm من طرف نبيل نصرالدين

» السويداء في القلب\ الكاتب الشاعر نبيل نصرالدين 2015
الثلاثاء يوليو 14, 2015 12:46 pm من طرف نبيل نصرالدين

» هواجس بلا وسن 11.7.2015 -الشاعر نبيل نصرالدين
السبت يوليو 11, 2015 3:37 am من طرف نبيل نصرالدين

» بالصور- دبابات ومضادات للطائرات مخبأة في منزل ألماني
الجمعة يوليو 03, 2015 11:40 am من طرف عمر نصر

» وادي العجم
الجمعة يونيو 26, 2015 3:07 pm من طرف فايز عزام

» البنتاغون يطور دراجات نارية "طائرة"
الجمعة يونيو 26, 2015 3:27 am من طرف عمر نصر

» أسباب مهمة تجعلك تثابر على تناول الرمان يوميا
الجمعة يونيو 26, 2015 3:23 am من طرف عمر نصر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
amal
 
نور بني معروف
 
يمامه
 
نور
 
كنار
 
فجر
 
ابو فهـــد
 
القيصر
 
موحد للموت
 
المراقب
 
تابعنا على الفيس بوك
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
امين الكرامة الله محمد قصيدة عبارات الشيخ الحاكم بامر

شاطر | 
 

 القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت الجرمق
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

انثى عدد الرسائل : 1487
الموقع : الجليل الأعلى
المزاج : بشكر الله
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه موحده
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 25
نقاط : 124218
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الأربعاء أغسطس 17, 2011 2:22 pm

القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن


يُروى, أن الإسكندر الكبير, حينما كان على رأس جيشه, يجتاز إحدى الصحاري القاحلة, بين الهند والصين, وذلك في وقت حرّ الصيف, والهجير الحارق, قدّم له بعض أعوانه المياه ليشرب. رفض الإسكندر أن يتناول الكأس قائلاً بأنفة وثقة : لا أشرب وجيشي ظمآن...

هذا هو الاسكندر الكبير, أشهر قائد عسكري في التاريخ, وأكثرهم شجاعة وإقدام وبسالة, الذي كان دائما يغير إلى المعركة في مقدمة جيشه, وثانياً يساوي نفسه بأقل جنوده, وثالثاً لا يفعل شيئاً يُحرَم منه أحد من جيشه الجرّار، هذه هي القيادة، هذه هي الزعامة، وهذه هي الصفة التي تميِّز بين الزعيم الحق, وبين الطامعين بالسلطة والنفوذ. ولأسفنا الشديد نرى اليوم, أمام أعيننا, الزعيم الرئبال الصنديد, يختبئ في الحجرات المظلمة, في الطابق الستين تحت الأرض, ويرسل جنوده ليستميتوا ويُقتلوا ويدافعوا عن محظياته وقصوره وأملاكه وإمبراطوريته. حقاً هذه هي الشجاعة بأحلى مظاهرها !!!
ونحن كطائفة موحدة, ليس لنا إلا أن نعتز ونفخر ونشمخ برؤوسنا عاليا,ً لأن الله سبحانه وتعالى, حبانا بزعامة عسكرية، سياسية، عشائرية ودينية, تقف دائماً في الطليعة, وتصعد دوماً في المقدمة, وتسيل على حد الظبات نفوسهم, وهم يواجهون الموت, بشجاعة وصلابة وإقدام. ومن يريد أن يبحث عن البطولات, فليفتش في بطون الكتب, وليقرأ مذكرات أعداء الموحدون, الذين اضطُروا إلى أن يكتبوا الحقيقة. ومن يريد أن يجد إثباتاُ, ما عليه, إلا أن يذهب إلى المسجد الأقصى في القدس, وأن يتوجّه إلى المتحف الإسلامي فيه, ويطلب أن يشاهد عباءة سلطان باشا الأطرش, المليئة بثقوب رصاصات الأعداء, وليتمعن فيها. وقد روى الفرنسيون عن سلطان, أنه كان يجلس مع الثوّار في مكان ما, وكانت تأتي الطائرات لتقصف المكان, بغية القضاء عليه, فكان معظم المقاتلين يتفرّقون ليجدوا مأوى من قذائف الطائرات, إلا سلطان, فإنه يبقى صامدا كالطود الشامخ, لا يتزحزح ولا يتحرك, وتنزلق الشظايا والرصاصات عن جسمه المحمي برعاية الله, وتتط... بعيدا, ويظل هو هو, في عنفوانه, حتى مات في فراشه موت العبّاد والزهاد, وعمره فوق الثمانين. والأهوال التي شاهدها سلطان, الذي بدأ حياته في القتال, وعمره أحد عشر سنة, تبعث الهول في النفوس, بمجرد القراءة عنها, فكيف لمن واجهها وجابهها وتغلب عليها. وسلطان ليس الوحيد في هذا المضمار, فابتداء من الأمير رافع بن أبي الليل, والقائد الكبير أنوشتكين الدزبري, استمرارا إلى القادة التنوخيين, والزعماء المعنيين, والوجهاء الجنبلاطيين والأرسلانيين, إلى فهد الشاعر, ورفيق حلاوي, ونبيه مرعي, وغيرهم من الأبطال.

المحارب الدرزي, هو أشرف وأشجع وأنزه المحاربين والمقاتلين في التاريخ، فلا جشع ولا طمع ولا شذوذ ولا حقد ولا نقمة ولا انحراف، لأن كل همّه هو أن يدافع عن أهله وذويه وعشيرته ودينه. منذ ألف سنة, لم يكن جيش درزي خارج إلى معركة, من أجل التوسّع والاحتلال والسيطرة والظفر والاستعباد والهيمنة والتسلّط والتكسّب والانتفاع وغير ذلك من هذا القبيل، كانت كل الجيوش الدرزية, منذ بداية عهد التنوخيين, وحتى حرب لبنان عام 1983, كانت جيوش دفاعية, قامت كردّ فعل, وكخطوة أخيرة, بعد أن استُعملت كل الطرق الدبلوماسية والسياسية والتفاوضية, ولم تنفع, وظل السيف هو الحد الفاصل. إن طبيعة الجندي الدرزي, نابعة من عقلية الموحد الدرزي، فكل شاب درزي, ينظر إلى أبيه أو عمّه أو جاره أو كبير أسرته, ويرى فيه ذلك الشيخ المتديّن التقي الصالح, وهو يعلم, أنه إن عاجلاً أو آجلاً, سوف يلهمه الله, ويدخل في صفوف الدين, وهناك يُسأل, إن قتل أو تطاول أو فعل عملاً منكراً, فإن فعل شيئا من هذا, يُحرَم من الكثير الكثير من حقائق الدين, ولا إنسان يريد هذا لنفسه. لكنّ المذهب الدرزي هو مذهب عقلاني واقعي عملي, يعرف أن المرء يضطرّ أحيانا إلى الدفاع عن نفسه, وربما يضطر إلى القضاء على عدوّه, والمذهب الدرزي, أعطى مجالاً فسيحاً واسعاً لذلك الإنسان أن يقرر فيما لو كان متورطاً بقتل, هل كان دفاعا عن النفس أو لا. وعندما يتديّن الإنسان, ينشغل بحساب النفس, ومن الطبيعي أن ينبذ المذهب الدرزي كل الرذائل, فهو لا يقول لا تقتل, وفي نفس الوقت, اغتصب أو اسلب أو غير ذلك, ويمنع تنفيذ أي عمل شائن, والموحد يحاسَب حتى على مجرّد التفكير بالرذيلة...

لهذا, نحن مطمأنون حين نرسل أبناءنا ليقوموا بواجباتهم اتجاه عشيرتهم وجمهورهم ودولتهم أينما كانوا, وعلى الدرزي أن يكون مخلصاً للبيئة التي يتواجد فيها, حتى وإن كانت غريبة عنه, فالدرزي الأسترالي, والدرزي اللبناني, والدرزي البرازيلي, والدرزي الأردني, وكل درزي, يجب أن يكون مخلصاً للكيان الذي يعيش فيه, وأن يدافع عنه وأن يستميت من أجله. وهو مطالَب أن يفعل ذلك وكأنه يدافع عن بيته وقريته وأهله, أي أن يتقيّد بكل الشروط والقيود والامتيازات والتعاليم التي يوصي بها المذهب الدرزي. ومن يراجع التاريخ, يقرأ عن الروح العالية التي يتمتع بها الجنود الدروز, وعن النفوس الأبيّة, وعن الأخلاق المميّزة, وعن التصرفات اللائقة, وعن البطولات والأعمال الخارقة, وعن التمنعات الشاقة, أمام مغريات كثيرة, واجهها الجنود الموحدون وترفّعوا عنها. وهذه التصرفات, وهذه الأعمال, مستوحاة من الواقع الدرزي, المبني على الزهد والتقشف والتعفف والترفع عن مباهج هذه الدنيا. وهذا ينطبق على الجندي البسيط, والقائد الكبير. وهذا يُلزم الإنسان العادي, والبطل المغوار. وهذا الوضع هو الذي يكفل مع الوقت استمرارية الكيان الدرزي, لأن الفضيلة التي يتمتّع بها المواطن الموحد, هي فضيلة كبيرة, وأحياناً نجد القوة والعظمة والبطولة والشموخ في التواضع والبساطة. وهنا لا بد لي أن أذكر, ما حدث لأحد كبار الملوك في التاريخ، فقد قيل إن أحد كبار الملوك, شعر بدنو أجله, وكان يملك الأساطيل الكبيرة, والجيوش الجرّارة, والأملاك الواسعة, والقصور والتيجان, وكل ما يتمناه إمبراطور قدير, في دولة قوية غنية شامخة. شعر بدنو أجله وشعر بعجزه أمام القدر, وأمام جبروت الموت فنظر إلى ما وصل إليه في السابق من عنفوان وإلى عجزه اليوم وقال :" ليتني كنتُ عاملاً بسيطاً أعيش بما أكسب يوماً بيوم. وقد وصل هذا الكلام إلى أحد الصوفيين الفقراء فقال:" الحمد لله الذي جعلهم عند الموت يتمنون ما نحن فيه، ولا نتمنى نحن عند الموت ما هم فيه..."

هذه الفلسفة البسيطة, وهذه الحقيقة المجرّدة, هي التي وجّهت وتوجّه أبناء الطائفة الموحدة في الجيش والقيادة والمجتمع وكافّة الميادين, وإذ نعود إلى الاسكندر الكبير ذي القرنيْن, الذي احتلّ الشرق والغرب, وسيطر على كافة أرجاء العالم المعروف في وقته كيف أبى أن يشرب وجنوده ظمأى.


والله ولي التوفيق ...

سميح ناطور

دالية الكرمل
آب 2006


المصدر: مجلة العمامة, العدد 75

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور بني معروف
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 8935
المزاج : الاتكال عالله
الدين أو المذهب : ما هو دينك أو مذهبك
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 39
نقاط : 175452
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الخميس أغسطس 18, 2011 2:17 am

مواقف مشرف تاريخ رائع
يسلمو ايديكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الدين
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

ذكر عدد الرسائل : 934
الموقع : جبل لبنان
الدين أو المذهب : موحد أكيييييييييييد
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 13
نقاط : 157317
تاريخ التسجيل : 03/04/2009

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الخميس أغسطس 18, 2011 2:39 am

الموحد الديان شجاع غير جبان

يسلمو اختي بنت الجرمق
موضوع حلو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت الجرمق
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

انثى عدد الرسائل : 1487
الموقع : الجليل الأعلى
المزاج : بشكر الله
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه موحده
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 25
نقاط : 124218
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الخميس أغسطس 18, 2011 12:06 pm

اخوتي نور ونور الدين
أسعدني مروركم اللطيف
شكرا لكم..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amal
موحد اصيل
avatar

انثى عدد الرسائل : 10170
العمر : 33
الموقع : الوحده
المزاج : حزينه
المهنة :
الهوايات :
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه
عارظة الطاقة :
89 / 10089 / 100

السٌّمعَة : 134
نقاط : 179378
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الثلاثاء أغسطس 23, 2011 2:45 am

احدى اسرار شجاعة الاسكندر هي بسالته التي جعلته يضع نفسه امام جنوده بكل شيء
فاستمدو شجاعتهم وقوتهم منه

ونحن ايضا نستمد هذه الشجاعه من ايماننا الذي غذاه ديننا وقوا بنا عقيدتنا وكياننا

تحيه لك موضوع رائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tayhid.ba7r.org/
بنت الجرمق
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

انثى عدد الرسائل : 1487
الموقع : الجليل الأعلى
المزاج : بشكر الله
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه موحده
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 25
نقاط : 124218
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الثلاثاء أغسطس 23, 2011 10:32 am

امال الغاليه
شكرا على مرورك وردك اختي..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nasiba
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

انثى عدد الرسائل : 1546
العمر : 35
الموقع : جرمانا
العمل/الترفيه : الشطرنج
المزاج : الحمد الله
الدين أو المذهب : ما هو دينك أو مذهبكdorziya
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 10
نقاط : 122874
تاريخ التسجيل : 04/03/2011

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الثلاثاء أغسطس 23, 2011 11:30 am

تاريخ الإسكندر تاريخ حافل بالشهامة الأخلاقية وبنبل الصفات
وهيك نحن أبناء التوحيد مثال الشهامة والقوة والتاريخ يشهد لنا
وبنت الجرمق من الأعضاء يلي بتشرف شارك بمواضيعها
يسلمو ايديكي قلبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت الجرمق
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

انثى عدد الرسائل : 1487
الموقع : الجليل الأعلى
المزاج : بشكر الله
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه موحده
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 25
نقاط : 124218
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الثلاثاء أغسطس 23, 2011 1:56 pm

صديقتي الحبيبه
الشرف كلو الي بمرورك الحلو يا غاليه
شكرا الك كثير..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كنار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 2064
الموقع : فلسطين - الجليل
المزاج : الحمدلله دايما
الدين أو المذهب : موحده
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 16
نقاط : 137574
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الأربعاء أغسطس 24, 2011 5:04 am


لهذا, نحن مطمأنون حين نرسل أبناءنا ليقوموا بواجباتهم اتجاه عشيرتهم وجمهورهم ودولتهم أينما كانوا, وعلى الدرزي أن يكون مخلصاً للبيئة التي يتواجد فيها, حتى وإن كانت غريبة عنه, فالدرزي الأسترالي, والدرزي اللبناني, والدرزي البرازيلي, والدرزي الأردني, وكل موحد, يجب أن يكون مخلصاً للكيان الذي يعيش فيه.
**
كلام صحيح 100%
تاريخ نعتز به وقائدين نعتبرهم فخر لنا.
يسلمو ايديكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت الجرمق
موحد ذهبي
موحد ذهبي
avatar

انثى عدد الرسائل : 1487
الموقع : الجليل الأعلى
المزاج : بشكر الله
الأوسمة :
الدين أو المذهب : درزيه موحده
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 25
نقاط : 124218
تاريخ التسجيل : 05/02/2011

بطاقة الشخصية
علاء:
40/40  (40/40)

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الأربعاء أغسطس 24, 2011 5:31 am

اهلين كنار
نورتي الصفحه
شكرا اختي الغاليه لمرورك الراقي وردك اللطيف..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
anan-shawah
مـــوحــد/ة
مـــوحــد/ة


ذكر عدد الرسائل : 36
العمر : 35
الموقع : يركا
العمل/الترفيه : kennametal
المزاج : هاديء
الدين أو المذهب : أصدقهم ..
عارظة الطاقة :
0 / 1000 / 100

السٌّمعَة : 10
نقاط : 112545
تاريخ التسجيل : 23/08/2011

مُساهمةموضوع: رد: القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور   الأربعاء أغسطس 24, 2011 2:31 pm

مشكور على المقال القييم ...

ما اعظم من تجري بعروقه نار الحريه ....وعزة النفس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القائد الذي لا يشرب وجيشه ظمآن . . بقلم سميح ناطور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
راية التوحيد :: الـــــمــــوحـــــدون :: مـــقــالات عـــن الــموحدين-
انتقل الى: